المستشار المهنينصائح مهنية

ما هو سوق العمل الخفي Hidden Job Market

ما هو سوق العمل الخفي ؟ ربما يكون مصطلح سوق العمل الخفي من المصطلحات التي يجهلها عدد كبير من الباحثين عن الوظائف وفرص العمل؛ على الرغم من إمكانية العثور على العديد من الوظائف من خلال هذا السوق بمعدل مرتفع، ونظرًا إلى أهمية سوق العمل الخفي وتأثيره الكبير في معدلات التوظيف؛ سوف يتم عبر هذا المقال المُقدم من خلال موقع KickCareer تناول معنى سوق العمل الخفي وأسباب انتشاره في العديد من مؤسسات العمل وكيفية الحصول على الوظائف من خلاله بالتفصيل.

ما هو سوق العمل الخفي

إن سوق العمل الخفي Hidden Job Market هو عبارة عن وصف عام للوظائف وفرص العمل التي لا تقوم الشركات أو مؤسسات العمل بالإعلان عنها، حيث تكتفي الشركات هنا بالإحالات والترشيحات التي تأتيها من قِبَل الموظفين الحاليين بها، وذلك من خلال قيام هؤلاء الموظفين تقديم وإحالة بعض الزملاء المناسبين والمؤهلين بقدر من الخبرة لشغل هذه الوظائف، ولقد أشار خبراء التوظيف إلى أن العديد من الشركات بمختلف المجالات والتخصصات تتبِع منهجية سوق العمل الخفي في اختيار نسبة كبيرة من موظفيها نظرًا إلى الأسباب التالية:

  • توفير تكلفة عمل إعلان وظيفة شاغرة عبر المنصات الإعلامية والإعلانية المختلفة.
  • تسريع عملية التوظيف من خلال الحصول على ترشيحات لموظفين لديهم الخبرة والمؤهلات المطلوبة لشغل الوظيفة مباشرةً.
  • الحفاظ قدر الإمكان على سرية آليات وقرارات التوظيف بالشركة.
  • تشجيع الموظفين الحاليين بإعطائهم بعض المكافآت وذلك في حالة النجاح في ترشيح الموظف المناسب لأي وظيفة بالشركة.

طرق الوصول إلى وظائف سوق العمل الخفي

إن الباحث عن عمل يُمكنه العثور على العديد من وظائف سوق العمل الخفي بمعد أكبر من الوظائف التي يتم الإعلان عنها؛ ولكن بشرط اتباع الطرق الصحيحة؛ من أجل الوصول إلى مثل هذه الفرص المخفية وغير المُعلن عنها، ومن أهم هذه الطرق، ما يلي:

توسيع دائرة المعارف وعلاقات العمل

إن العثور على وظيفة جيدة يتطلب وجود المؤهلات والخبرات اللازمة لدى المتقدم إليها، وذلك في عمليات التوظيف المعتادة؛ أما العثور على وظيفة في سوق العمل المخفي؛ فهو يتطلب إلى جانب ذلك ـ على سبيل المثال ـ وجود قدر جيد من العلاقات مع الزملاء سواء زملاء الجامعة السابقين أو زملاء العمل السابقين أو غير ذلك من مجموعات ودوائر المعارف من ذات تخصص العمل، ومن ثم؛ ينجح الفرد في أن يتم ترشيحه إلى الوظيفة غير المعلن عنها التي تناسب مؤهلاته وخبراته من قبل أحد الزملاء أو المعارف العاملين بأي مؤسسة.

حضور الفعاليات والمؤتمرات المتعلقة بمجال العمل

إن الحرص على حضور المؤتمرات والأحداث والفعاليات وثيقة الصلة بمجال العمل الذي يبحث الفرد عن وظيفه به؛ يٌعد من أهم طرق التواصل المباشرة مع العديد من أرباب العمل ومدراء الشركات وأصحاب المؤسسات وهو أيضًا وسيلة جيدة وسريعة لبناء العديد من علاقات العمل في المجال، لذلك؛ يرى خبراء العمل والتوظيف أن الحرص على حضور مثل هذه الفعاليات يُعزز بقوة من فرص العثور على الوظائف المخفية في الشركات.

التواصل المباشر مع الشركات

إن التقدم بطلب الالتحاق بالعمل في أي شركة أو مؤسسة عمل؛ لا يتطلب بالضرورة انتظار إعلانات التوظيف، ولكن يُوصي خبراء التوظيف بأن يقوم كل من يبحث عن عمل بإرسال نسخة من نموذج السيرة الذاتية خاصته موضحًا بها أهم المؤهلات والخبرات والمهارات إلى أكبر عدد ممكن من الشركات من ذات التخصص، وبناءً على هذا؛ قد يتمكن من العثور على وظيفة مخفية لدى الشركة في الحال، أو ربما يكون ضمن قائمة أوائل المرشحين لدى الشركة، ومن ثم؛ تقوم بالتواصل مع صاحب السيرة الذاتية عندما يتوفر لديها وظيفة تناسبه بدلًا من عمل إعلان توظيف.

النشاط على منصات التواصل المهني

على كل موظف أن يكون فطنًا إلى طريقة التسويق لمؤهلاته وقدراته العملية بين شركات العمل، حيث إن الشركة ربما تقوم بالبحث أولًا عمّن يشغل إحدى الوظائف بها عبر مواقع التواصل المهني قبل أن تقوم بعمل إعلان توظيف، كما إن بعض الموظفين الذين تطلب منهم الشركة عمل ترشيح او إحالة لموظف جديد قد يلجئون أيضًا إلى تلك المواقع للعثور على مبتغاهم.

ولذلك؛ فإن خبراء التوظيف ينصحون كل فرد يبحث عن فرصة عمل أن يقوم بإعداد مِلَفّ شخصي احترافي على مواقع وشبكات التواصل الاجتماعي والمهني التي يرتادها أرباب العمل باستمرار وأهمها وأشهرها هو موقع linkedIn وكذلك تطبيق Branch out على الفيس بوك وغيرهما؛ حيث إن تلك المواقع تتيح للمستخدم إمكانية إعداد مِلَفّ شخصي مهني احترافي يُسهل من عملية وصول أرباب العمل إليه.

استخدام الإعلانات الممولة

إن عرض سابقات الأعمال ومدى الخبرة والاحترافية في مجال العمل الخاص بالأفراد الباحثين عن عمل؛ يُعد من أهم وسائل الوصول إلى الوظائف المخفية في العديد من الشركات؛ ويُمكن هنا الاستعانة بإعلانات جوجل أو إعلانات فيس بوك أو غيرها من المنصات التي تتيح عمل إعلانات ممولة تستهدف فئات مُحددة؛ حيث يُمكن هنا استهداف بعض أصحاب المشروعات والشركات من نفس تخصص الفرد الباحث عن العمل.

البحث عن وظيفة مخفية في الشركة الحالية

بعض الموظفين قد لا يجدون أنفسهم في وظيفتهم الحالية ويكونون في حاجة إلى العثور على وظيفة أفضل تُلبي طموحاتهم، وهنا لا يكون عليه بالضرورة التنقيب عن وظيفة خارج إطار مؤسسة العمل خاصته، ولكنه قد يتمكن من العثور على أحد الوظائف المخفية في قسم آخر داخل المؤسسة نفسها، ولذلك؛ عليه أن يبدأ في البحث والسؤال أولًا في شركته عن الوظائف المخفية التي يُمكنه الالتحاق بها.

ختامًا يُذكر أن قطاع كبير من الشركات في جميع تخصصات ومجالات العمل في الوقت الحالي؛ إنما تتبع طريقة التوظيف المباشر دون عمل إعلان عن الوظائف الشاغرة بها وذلك بمعدل مرتفع، لذلك؛ لا بُد على كل من يبحث عن الوظيفة المناسبة الاهتمام بجانب التنقيب في الوظائف المخفية وعدم الاعتماد على الوظائف المعلن عنها فقط؛ من أجل تسريع عملية الحصول على الوظيفة المناسبة قدر الإمكان.

ياسمين السيد

كاتبة ومحررة بموقع كيك كارير، أحب القراءة وأعشق البحث العلمي، وأؤمن بأن التدوين وسيلة رائعة لتقديم محتوى مُميز يُثري درجة الوعي والمعرفة في الأوساط العربية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
);
error: هذا المحتوى محمي !!