التعلم والدراسة

كيف تتحدث الانجليزية بطلاقة في 6 شهور – نصائح فعالة

كيف تتحدث الانجليزية بطلاقة في 6 شهور، دائماً ما توضع اللغة الإنجليزية (الإنكليزية، الإنغليزية) في مكانه منفردة بين جميع لغات العالم نظراً لكونها لغة التواصل الأكثر شهرة كما انها لغة أحدث العلوم المتوفر وهي ايضاً لغة التدريس الرسمية في أفضل الجامعات حول العالم.

فأينما ذهبت ومهما كانت جنسيتك ولغتك الأم ستجد أول سؤال يُطرح عليك لمواصلة التفاهم حول أي موضوع هو “هل تتحدث الإنجليزية؟” أو إذا كنت ترغب في الهجرة والسفر فأنت ايضاً بحاجه ماسه لإتقان اللغة من أجل عبور الاختبارات المختلفة، وكذلك الأمر فيما يخص الدراسة في الخارج.

وكما ذكرنا سابقاً في مقال سابق حول أفضل الدورات المجانية لتعلم الإنجليزية أونلاين فإن طرق تعلم اللغة قد تغيرت وبات لدينا الآن عدد مهول من المصادر التي يمكنك من خلالها تعلم اللغة، ورغم ان هذا شيء إيجابي للغاية بسبب وفرة المعلومات ولكن في بعض الأحيان قد يضُر بسبب انه غير موجه لفئة دراسية محددة مما قد يجعلك تدرس اشياءً انت لست بحاجه لها في الأصل.

كيف تتحدث الانجليزية بطلاقة في 6 شهور

في الواقع، فإن تحدث الإنجليزية بطلاقة (في فترة زمنية محددة) هو أمر قائم برمته على كيفية تعلم اللغة وفقاً للأهداف المحددة، فعلى سبيل المثال إذا كانت رغبتك هو أن تتعلم الإنجليزية من أجل أن تساعدك في مجال عملك فمن غير المنطقي أن تدرس كيفية التحدث عن الأمور الخاصة بالسفر، أو الإلتزام بجدول دراسي عنوانه “اتقن اللغة الإنجليزية” لأنه سيكون مُرهق وسيأخذ وقت أطول في إيصالك لهدفك الرئيسي.

وفي هذا المقال على Kick Career سنتحدث عن بعض القواعد والطرق التي تساعدك على تحدث الإنجليزية بطلاقة في 6 أشهر وفقاً لنصائح الخبراء.

تعلم ما يجب أن تتعلمه فقط

كما ذكرنا، فإن طريقة التعلم هي الجزء الأساسي في مسألة إتقان اللغة لأنها بإختصار تكون ذات صلة بالهدف المنشود، وهو ما يجعلك تدرس (تتعلم) ما يجب أن تتعلمه فعلاً، فإن كنت مُقبِل على إجراء مقابلة شخصية، فيجب أن تجعل تركيزك على كيفية إجراء مقابلة شخصية باللغة الإنجليزية، ومثلاً إن كنت تدرس اللغة الإنجليزية بغرض السفر للخارج، وتريد أن تصبح متمرساً في اللغة، فيجب أن تضع تركيزك على ما يسمى Everyday English وهو ما يشمل المفردات المستخدمة بكثرة في المواقف اليومية التي تتعرض لها في يومٍ عادي.

فلا حاجة لك أن تتعلم الآن المصطلحات الهندسية أو التجارية أو غير ذلك من المصطلحات والكلمات التخصصية، فقط ضع تركيزك على ما أنت بحاجة إليه، وأكثر التمرين عليه، فستجد أن ذلك سيوفر عليك الكثير من الوقت لتصل إلى مستوى مقبول جداً تستطيع من خلاله التعامل بصورة طبيعية وفي وقت قصير.

استخدم اللغة بشكل فعلي

التعليم شيء مهم، ولكن استخدام ما تعلمته هو الأهم، فإذا كنت تتعلم اللغة دون ممارستها فغالباً ستكون بحاجه لوقت أطول من أجل إتقانها. كيف تستخدمها؟ الأمر بسيط استخدم بعض المصطلحات في العمل، اكتب بها في مواقع التواصل، أو حتى قم بالرد على بعض الأسئلة التي تطرحها على نفسك بالإنجليزية، فيمكنك أن تستغل أوقات الفراغ لاجراء محادثات مع نفسك بالغة الإنجليزية وبصوت مسموع، فهذا الأمر مفيد جداً.

وهناك حا هو الأفضل في هذا الأمر، فهناك جروبات فيسبوك وتليجرام متخصصة في أن جمع بها أشخاص تريد التمرن على المحادثة باللغة الإنجليزية، لذا بها ستجد أشخاص تبادلك نفس الإهتمام، وتستطيع اجراء محادثات معهم.

وأيضاً هناك مواقع تتيح لك إجراء محادثات بالصوت والصورة مع أشخاص اللغة الإنجليزية هي اللغة الأم لهم، مثلاً من الولايات المتحدة الأمريكية أو كندا أو المملكة المتحدة، وهكذا، ومن تلك المواقع موقع The Talk List ، ويتطلب هذا الموقع إنشاء حساب عليه، وبعد ذلك تستطيع الولوج إلى المئات من الحسابات الشخصية لمدربين تستطيع تأجيرهم بالوقت الذي يتناسب معك ومعهم، وبالتأكيد سيكون هذا بمقابل مادي يزيد طردياً كلما كان هذا الشخص أشهر على الموقع ويشكر به الكثير.

أحرص على الاستماع

بحسب كريس لوندسل الاخصائي النفسي الذي تعلم اللغة الصينية بلهجتيها وبعدها قام بتأليف كتابة الأذن الثالثة ، فإن اللغة تدريب نفسي وليست اكتساب معرفة، وأن عقولنا بها شيء يفصل الأصوات المعروفة للتعامل معها والأصوات الغير معروفة لإنكارها.

مشاهدة أفلام هوليوود بدون ترجمة أو بترجمة إنجليزية من الأشياء التي تساعد كثيراً في هذا الأمر، فإن لم تستمع للغة لن تتقنها أبداً، ويمكنك أيضاً الإستماع إلى المقاطع الصوتية في مواقع Cambredge و TalkinEnglish والتركيز على المقاطع القريبة إلى هدفك لتحقيق نتيجة الـ6 أشهر بشكل أسهل، سواء كان هذا سفر أو عمل أو أي شيء أخر.

أهتم بالرسالة

المقصود بالرسالة هو أن تركز على ما يرغب الشخص الذي يُحدثك بإيصاله دون التركيز على اللغة التي يتحدث بها أو الكلمات المتواجدة بداخل كل جملة وكيفية تركيبها النحوي… الخ، حيث أن هذا الشيء سيجعلك تكتسب اللغة بشكل أسرع وأسهل من أن تواصل تركيزك على الترجمة في رأسك ما بين لغتك الأصلية واللغة التي تتعلمها وهي في هذه الحالة اللغة الإنجليزية.

حدد وقت للدراسة

أن تتقن اللغة في فترة زمنية محددة أمر صعب على أي شخص خاصةً وإن لم تكن ترغب في استخدام البرامج التأهيلية الجاهزة نظراً لثمنها الباهظ، لذلك يجب عليك أن تحدد وقت فعلي في يومك من أجل ممارسة اللغة ودراسة الجديد في المواضيع التي تهتم بها.

هذه كانت 5 معلومات من شأنها أن تساعدك على أن تتحدث الإنجليزية بطلاقة في 6 أشهر، وانصحك ايضاً بالإطلاع على قسم التعلم والدراسة والذي سيُفيدك للغاية في إيجاد معلومات إضافية حول الموضوعات التي تهتم بها.

الوسوم

محمد أحمد

كاتب ومحرر صحفي مستقل، لدي خبرات بإدارة المحتوى والتصميم، ومستشار فني في شركة Playrs.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
);
إغلاق
إغلاق