المستشار المهنينصائح مهنية

كيف تقود أصحاب الشخصيات القوية في عملك

كيف تقود أصحاب الشخصيات القوية في عملك ؟ هو من الأسئلة التي لا بد من فهم إجابتها جيدًا خاصة للرؤساء والقادة داخل محيط مؤسسات العمل، من أجل قيادة دفة الأمور بشكل متوازن داخل المؤسسة دون أن يطغى وجود أو حضور أحد الموظفين على وجود وحضور باقي الموظفين أو أفراد فريق العمل، لذلك سوف يتم من خلال موقع Kickcareer توضيح كيفية قيادة الأفراد من أصحاب الشخصية القوية بالعمل بطريقة صحيحة.

كيف تقود أصحاب الشخصيات القوية في عملك

ربما يكون وجود موظفين يتمتعون بالشخصية القوية والحضور شيء إيجابي ومهم ويصب في صالح مسيرة ومؤسسة العمل؛ لكن من جهة أخرى؛ فإنه من الضروري أن يتم التعامل مع هذا النوع من الشخصيات بذكاء من أجل تجنب الجزء السلبي الذي قد يصاحب تواجد مثل هذه الشخصيات في بيئة العمل، ومن أهم النصائح التي يقدمها الخبراء في ذلك، ما يلي:

لا تحاول إسكاته أمام الآخرين

الأفراد من أصحاب الشخصية القوية يعتزون بآرائهم بدرجة كبيرة ويدافعون عنها بقوة أمام الجميع، لذلك فإن محاولة إحراج هذا الموظف أو إسكاته أمام زملائه – على سبيل المثال – سوف يؤدي إلى نتيجة عكسية؛ لأنه سوف يجادل أكثر وربما تصبح الأمور أكثر اضطرابًا وحدة، لذلك من الأفضل التغاضي عن محاولة إسكات الموظف أو منعه من الحديث بشكل مقصود خاصة في اجتماعات العمل.

حدد وقت للاستماع إلى آرائه

إن الموظف صاحب الشخصية القوية دائمًا ما يرغب في أن يشعر بأن آرائه محل اهتمام من الآخرين لا سيما؛ رئيسه بالعمل، لذلك فإن تعزيز الجانب الإيجابي لدى الموظف قوي الشخصية وإخماد الجانب السلبي يتطلب إعطائه قدرًا جيدًا من الاهتمام.

ومن الحلول الوسطية هنا أن يقوم المدير باقتراح وقت ما للموظف لكي يقدم فيه كل مقترحاته الخاصة بمسيرة العمل بوجهٍ عام أو أي أمر محدد يخص العمل أيضًا بعيدًا عن المعاد المخصص للاجتماع، وأن يحرص هنا على الاستماع إليه جيدًا ويعطيه الوقت اللازم لفهم آرائه.

مناقشة أفكاره بجدية واستغلال طاقته

دائمًا ما يكون الموظف صاحب الشخصية القوية فردًا مؤثرًا في بيئة العمل، ويحرص دائمًا على طرح الأفكار والآراء وتوضيح آلية تنفيذها، وهي مِيزة مهمة للغاية تساهم دون شك في تطوير ونجاح مؤسسة العمل، لذلك فإنه من المهم أن يتم استثمار تلك المِيزة لدى الموظف ومناقشة أفكاره والاستفادة منها.

لكن من جهة أخرى؛ ينبغي إذا كان لا يمكن تنفيذ أفكارهم شرح السبب بطريقة مقنعة وتوجيه طاقة وحماس الموظف إلى فكرة أخرى أكثر فائدة.

تحقيق التناغم بين فريق العمل

إن خلق بيئة متناغمة ومتفاهمة بين أفراد فريق العمل ومعرفة السبيل الأفضل لإدارة كل أنواع الشخصيات سواء الشخصية القوية أو غيرها داخل فريق العمل الواحد، وإعطاء كل فرد حقه في التقدير وطرح الآراء والأفكار ومناقشتها دون تحيز أو محاباة أو تقليل من أي فرد في نفس الوقت، سوف يساعد على تحقيق درجة التناغم والتعاون المطلوبة بين أفراد فريق العمل دون أن يفرض أحدهم شخصيته على الآخرين.

اجعله يشعر بأنه صاحب قرار

في بعض الأحيان قد تكون السيطرة على الشخص صاحب الشخصية القوية نابعة من إعطائه شعورًا بأنه محل ثقة وتقدير وأنه صاحب قرار طالما كان ذلك يصب في صالح مؤسسة العمل، حيث إن ذلك سوف ينعكس بشكل إيجابي تمامًا على العَلاقة بين الموظف صاحب الشخصية القوية ومدير العمل أو قائد الفريق.

بشرط ألا يؤثر ذلك سلبيًا على تقدم وصالح العمل؛ حيث أنه بالطبع سوف يكون أمر ضروري الرجوع إلى المدير أو القائد دائمًا قبل اتخاذ أي قرار مصيري يخص مؤسسة ومسيرة العمل.

لا تتبع مبدأ الندية

إن اتباع مبدأ الندية مع الموظف ذو الشخصية القوية هو أمر يجانب الصواب تمامًا، نظرًا إلى أن الندية مع مثل هذا النوع من الشخصيات لن تحوله إلى شخصية ضعيفة أو مهملة كما يظن البعض؛ ولكنها سوف تُفقد المؤسسة الجزء الإيجابي من شخصيته المتعلق بشغفه وحماسه تجاه العمل، لذلك ينبغي مجاراة هذا الموظف قدر الإمكان بالكيفية التي تساعد على انتزاع أهم الأفكار لديه دون أن يكون هو وحده محور مسيرة العمل.

لا تأخذ الأمور على محمل شخصي!

من أهم مساوئ الشخصيات القوية – في نظر البعض – أن هذه الشخصية دائمًا ما تكون مفاجئة في ردود أفعالها، حتى أنهم قد يطرحون أسئلة محددة وجريئة قد تضعك في موقف دفاعي في بعض الأحيان، ومع ذلك فهذا لا يكون نابعًا من خلاف شخصي مع المدير أو القائد أو حتى زميل العمل، بل هو أسلوب اتصال مفضل دائمًا لدى أي فرد يمتع بالشخصية القوية، لذلك؛ ينبغي ترك الجانب الشخصي جانبًا عند التعامل في أي موقف مع الشخصيات القوية في بيئة العمل.

المصدر: موقع Case

ياسمين السيد

كاتبة ومحررة بموقع كيك كارير، أحب القراءة وأعشق البحث العلمي، وأؤمن بأن التدوين وسيلة رائعة لتقديم محتوى مُميز يُثري درجة الوعي والمعرفة في الأوساط العربية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
);
error: هذا المحتوى محمي !!