التعلم والدراسة

مقياس مايكل بست لصعوبات التعلم

مقياس مايكل بست لصعوبات التعلم يُعد أحد أهم الاختبارات النفسية والشخصية التي ظهرت منذ بضعة عقود من أجل تحديد واكتشاف الطلاب الذين يعانون من صعوبات مُحددة في التعلم، ويتم الاعتماد على مقياس بست بشكل كبير في العديد من الدول من أجل اكتشاف ومساعدة هؤلاء الطلاب في التغلب على تلك الصعوبات في التعلم قدر الإمكان.

ومن خلال موقع KickCareer عبر هذا المقال نستعرض أهم المعلومات عن مقياس مايك بست ومكوناته واقسامة وتفاصيل عديدة أخرى.

مقياس مايكل بست

لقد ظهر مقياس مايكل بست Michael Best في عام 1969م وذلك بواسطة هلمر مايكل بست  (Helmer Michael Best )  الذي يحمل الاختبار اسمه.

ولقد تم بعد ذلك اعتماده بشكل قانوني في العديد من البلدان والجامعات والمدارس الفكرية؛لا سيما أنه يتمتع بدرجة صدق وثبات جيدة مما يجعله وسيلة فعالة في التعرف على الطلبة الذين يعانون من صعوبات في التعلم في المراحل الدراسية الأولى؛ خصوصًا المرحلة الابتدائية، وتحديدًا المرحلة العمرية ما بين 6 إلى 12 سنة.

يتكون الاختبار من 24 فِقْرة؛ وهو يتم بشكل فردي لكل طالب، تستغرق مدة إجراء الاختبار حوالي 45 دقيقة، ويتم تقييم الطفل بناءً على الإجابات بعد ذلك خلال 30 دقيقة من الانتهاء من الاختبار، وبناءً على الدرجة يتم تحديد مستوى ومدى معاناة الطالب من صعوبات التعلم بدقة.

أقسام اختبار مايكل بست

يتكون اختبار مايكل بست من خمسة اختبارات فرعية يلعب كل منها دورًا محوريًا في تقييم الطفل تقييمًا صحيحًا ودقيقًا؛ حيث إن كل قسم من تلك الأقسام له أهداف محددة ويقيس مهارات خاصة لدى الطفل، وذلك على النحو التالي الذكر:

قسم اختبار الاستيعاب السمعي

يتكون هذا القسم من أربع فقرات أساسية هي:

  • القدرة على فهم الكلمات والمعاني.
  • القُدرة على التذكر.
  • القدرة على إجراء المحادثة.
  • مدى تمكن الطالب من اتباع التعليمات والتوجيهات.

قسم اختبار اللغة

يتكون قسم اختبار اللغة في مقياس مايكل بست من خمس فقرات، تأتي على النحو التالي:

  • فقرة المفردات: معرفة مدى قدرة الطفل على استخدام المفردات المعبرة، وهل هي مناسبة لعمره وسنه أم لا.
  • فقرة القواعد: اختبار هل الطفل يستخدم جملًا كاملة ومفهومة أم لا، ومعرفة هل لديه فهم ومعرفة لقواعد اللغة الأساسية: مثل أوقات استخدام حروف الجر وكلمات الاستفهام وغيرها.
  • فِقْرة تذكر المفردات: التأكد هل الطالب قادر على تذكر الكلمات المطلوبة، وهل يجد صعوبة في إيجاد المفردات المناسبة للتعبير عن رأيه ونفسه أم لا.
  • فقرة سرد القصص: معرفة هل الطالب قادرًا على ربط الأحداث ببعضها وبالتالي سرد القصص بشكل منطقي ومتسلسل أم لا.
  • فقرة بناء الأفكار: توضيح ما إذا كان الطفل قادر على ربط وتنظيم الأفكار مع بعضها، أم أنه يجد صعوبة وتشتت في ذلك.

قسم اختبار المعرفة العامة

يتكون قسم تحديد مستوى المعرفة العامة لدى الطفل من أربع فقرات. تشمل ما يلي:

  • فِقْرة إدراك الوقت: توضيح هل الطفل مدرك للوقت وقادر على تنظيم وقته ومواعيده، أم أنه في حالة انفصال عن معنى الوقت.
  • فقرة إدراك المكان: هل الطفل مشوش ولا يعي أماكن الأشياء والمنشآت مثل مكان المدرسة أو المنزل أو غيرهم، أم أنه قادر على تحديد المكان جيدًا.
  • فِقْرة إدراك العلاقات: القدرة على إدراك العلاقات بين الأشياء مثل: الفرق بين ساخن وبارد، أرض وسماء، كبير وصغير، وغيرهم.
  • فقرة معرفة الاتجاهات: هل الطفل قادر على تمييز الاتجاهات أم لا يعرف ما اليمين وما الشمال وهكذا.

قسم اختبار التناسق الحركي

يتكون قسم اختبار التناسق الحركي عبر مقياس بست من 3 فقرات، وهي:

  • فقرة التناسق الحركي العام: تحديد قدرة الطفل على المشي، الجري، الركض والقفز، وهل هو قادر على التحكم في التناسق الحركي خاصته في أثناء الحركة أم لا.
  • فقرة التوازن: تحديد قدرة الطفل على الحفاظ على توازنه هل هي ضعيفة أم جيدة أم ممتازة.
  • فقرة الدِّقَّة باستخدام اليدين: قياس هل قدرة الطفل على استخدام اليدين والتقاط الأشياء أو الإمساك بها ـ على سبيل المثال ـ ضعيفة أو جيدة أو ممتازة.

قسم اختبار السلوك الشخصي والاجتماعي

من أهم وأكبر فروع اختيار مقياس بست. حيث أنه يتكون من ثماني فقرات على النحو التالي:

  • فِقْرة التعاون: هل الطالب دائم الإزعاج والحركة في الفصل وهل يسعى دائمًا إلى جذب الانتباه، وهل يرحب بالتعاون مع زملائه أم لا.
  • فقرة التركيز والانتباه: هل قدرة الطفل على التركيز متدنية أم أنه قادر على الانتباه إلى الآخرين بشكل متوسط أو فوق متوسط أو ممتاز.
  • فقرة التنظيم: هل الطفل غير قادر على التنظيم ويعني من اللامبالاة أم أنه قادر على تنظيم واجباته ـ على سبيل المثال ـ بشكل متوسط أو فوق المتوسط أو ممتاز.
  • القدرة على التصرف في المواقف والتجمعات: هل الطفل يكون قادر على التكيف مع المواقف مع حوله والتصرف معها بشكل جيد وهل تسبب له انفعالًا أو اضطراب، وهل يستجيب إلى المواقف بشكل مبالغ فيه أم معتدل، وهكذا.
  • فِقْرة التقبل الاجتماعي للطفل: هل الطفل مقبول اجتماعيًا ومُرحب به، أم أنه مرفوض من الآخرين، وهل يحبه الآخرون بشكل متوسط أم جيد، وهكذا.
  • فقرة المسؤولية: هل الطالب لديه القدرة على تحمل المسؤولية، أم أنه يتنصل ويهرب منها، وهل يكون لديه رغبة بالتطوع لتحمل المسؤولية في بعض الأوقات أم لا.
  • فِقْرة إنجاز الواجبات: هل الطفل لا يقوم بعمل الواجب حتى مع توافر المساعدة، أم يقوم بإنجاز الواجب عند توفر المساعد، أم أنه قادر على إنجاز الواجب دون مساعدة سواء بشكل متوسط أو جيد أو ممتاز.
  • فقرة الإحساس بالآخرين: معرفة هل الطفل متعجرف ولا يحترم مشاعر الآخرين، أم أنه يحترم مشاعر الآخرين سواء بشكل متوسط نوعًا ما أو جيد أو يحترم مشاعر الآخرين بشكل كامل.

ويمكن الحصول على نموذج إحدى الدراسات العلمية التي تتناول شرح وتوضيح لكافة فقرات وفروع اختبار مقياس مايكل بست ومدى أهمية وصدق هذا الاختبار وسهولة تطبيقه “من هنــا

ويذكر أنه يوجد درجة تقييمية خاصة لكل فرع من فروع اختبار مقياس مايكل بست والتي تحدد هل يعاني الطفل من صعوبة تعلم محددة أم لا، فضلا عن إن تحديد الحالة العامة للطفل يعتمد على الدرجة النهائية والكلية لجميع فروع الاختبار.

ياسمين السيد

كاتبة ومحررة بموقع كيك كارير، أحب القراءة وأعشق البحث العلمي، وأؤمن بأن التدوين وسيلة رائعة لتقديم محتوى مُميز يُثري درجة الوعي والمعرفة في الأوساط العربية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
);
error: هذا المحتوى محمي !!