تنمية الذات

كيف تكتشف مواهبك وقدراتك الدفينة

كيف تكتشف مواهبك وقدراتك الدفينة؟ من المؤسف أن يعيش الإنسان حياته بأكملها دون أن يعرف ما هي قدراته وإمكانياته الحقيقية، والتي تساعده في توفير حياة أفضل له ولمن حوله.

فقد يعيش الشخص حياته كاملة يعمل في وظيفة لا يحبها، ولا يريدها، ويظل ملتصق بتلك الوظيفة التي يكرهها طيلة حياته ظنًا منه ان لا يستطيع القيام بغيرها، وأنه لن يجد وظيفة أخرى بعد ترك تلك الوظيفة لأنه لا يمتلك أي قدرات أو مهارات تؤهله.

وهذا بالتأكيد كله خاطئ بشكل كبير، فلا تكتب على نفسك الشقاء بالرغم من وجود الأموال حولك والطرق المتعددة لكسبها، ومتطلبات الحياة جميعاً بين يديك، بل عليك بالبحث جيداً عن قدراتك ومواهبك التي تحبها والتي تستطيع من خلالها أن تعيش حياة راغدة هنيئة لك، ولمن حولك أيضًا.

فعليك بالبحث لمعرفة كيف تكتشف مواهبك وقدراتك الدفينة، فكل منا بداخلة بعض المواهب التي قد لا يعرفها، وهي ما تميزه عن غيره، فان لم تجد بعد موهبتك، لا مشكلة.. جاء الوقت لتتعلم كيفية اكتشاف قدراتك ومواهبك.

لهذا نقدم لك هذا المقال عزيزي القارئ عبر موقع Kick Career لمساعدتك لتكتشف قدراتك ومواهبك الدفينة داخلك.

كيف تكتشف قدراتك ومواهبك الدفينة

هناك بعض الطرق والنصائح التي تساعد بشكل كبير في اكتشاف قدراتك، والتي من أهمها ما يلي:

قم بتجربة مغامرات جديدة

فالإنسان عندما يحصر نفسه بإطار عمل معين، دون القيام بتجربة أمور جديدة، يقلل من قدرته على اكتشافه نفسه؛ لذا من الضروري القيام بتعريض النفس لتجربة بعض الأمور الجديدة والمختلفة أيضًا لكي تكتشف مواهبك وقدراتك.

فلا تحصر وقتك في قضائه بالبيت بعد العودة من الجامعة أو من العمل أو في السهر والاستمتاع فقط، ولكن حاول تجربة أشياء جديدة تساعدك على فهمك نفسك أكثر، فمواهب الشخص تظهر أثناء القيام بالأنشطة التي لم يعتد تجربتها من قبل.

فإذا لم تقم بتجربة أشياء لم تفعلها من قبل، فإنك تحصر نفسك في الإطار الذي تعيش فيه، ولن تتجاوز أبداً حيز قدراتك ومحدوديتها.

خصص وقت من أجل التأمل الذاتي

يجب عليك تخصيص جزء من وقتك لذاتك فقط، اجلس به مع نفسك وتفكر، ولا تقم في تلك الفترة التي خصصتها بالأشياء المألوفة التي تفعلها من قبل.

فتخصيص الوقت لنفسك،  يجعلك تقوم بالتأمل الذاتي،  الذي يساعدك في فهم ذاتك، ومعرفة الأشياء التي تحبها لكي تقوم بتطويرها، وعند الجلوس منفردًا متأملًا قد تستطيع أن تخرج طاقتك في ابتكار شيء جديد غير مألوف، وهذا بالتأكيد سوف يساهم في التعرف على الذات والقدرات الشخصية لديك.

استفيد من آراء الآخرين

يمكنك أن تتعرف على المواهب والقدرات التي تميزك من خلال حديثك مع الآخرين كالأصدقاء والأقارب، فالحديث معهم قد يعكس لك العديد من نقاط القوة التي لديك فتقوم باستغلالها، وقد يوجهك أيضاً لنقاط ضعف عليك التخلص منها.

ولا تستهن أيضاً بآراء الأشخاص الذين تربطك بهم علاقات سطحية، فانطباعاتهم عنك بالسلب أو الإيجاب قد تكون أكثر دقة من المقربين منك، فهي خالية من أي مشاعر حب تؤثر عليها، فهم يرون ما أنت عليه حقاً!

الاختبارات الشخصية قد تكون مفيدة!

القيام بالاختبارات الشخصية قد يساعد الشخص في فهم طبيعته بشكل أو بآخر، فتستطيع من خلال تلك الاختبارات أن تتعرف أكثر على نمط شخصيتك، وتسلط الضوء على زوايا مظلمة منك لم تكن تراها في نفسك قط، فقد تزيل الغبار عن قدرة لديك لم تكن تعلم أنك تمتلكها.

وكنا قد تحدثنا من قبل عن اختبار الشخصية الشهير (16 Personalities) – اختبار حدد 16 نمط للشخصية، وبعد اجتياز الاختبار تستطيع تحديد النمط الذي تنتمي إليه شخصيتك.

وبمجرد أن تعرف النمط الذي تنتمي إليه شخصيتك، فقد يساعدك هذا على البدء في رؤية نقاط القوة والضعف التي تمتلكها بشكل أوضح في حياتك اليومية.

سجل الأشياء التي تحبها

عندما تشعر أنك تحب القيام بشيء ما أو تفضل أن تفعل هواية معينة، فعليك بتسجليها فورًا في المفكرة الخاصة بك، فكتابة الاهتمامات الشخصية  للفرد يساعده بشكل كبير في التعرف على مواهبه العظيمة وقدراته.

فعند كتابة قائمة بجميع الأشياء المفضلة لديك والتي تميل للقيام بها، فهذا يفسح المجال أمامك لاكتشاف المواهب الخفية الأخرى، وليس شرطًا أن تكون تلك الاهتمامات أو الأشياء التي تفضلها شيء ذو قيمة كبيرة، فمن الممكن أن تكون تلك القائمة عبارة عن بعض الأشياء البسيطة كالطهي أو السفر أو العزف أو ممارسة الرياضة أو اليوجا أو القراءة.

وعند مراجعة القائمة التي سجلتها عليك بالتركيز حول الأمور التي تعتبر أكثر أهمية من غيرها بالنسبة لك، والتي تشعر بمزيد من الشغف والرغبة تجاهها.

ملحوظة: أصبحت برامج الملاحظات والمهمات كثيرة ومتاحة لمختلف التليفونات المحمولة ، فلا حاجة لأن تتحرك حاملاً معك مفكرة، فقط على الموبيل الخاص بك، ولعل أشهر تلك البرامج Google Keep المتاح على بيئتي الـ ِAndroid والـ IOS.

لا تسمح للظروف بمنعك عن عمل ما تحب

إذا كنت تحب الرسم ولا تجيده، فلا تجعل ذلك عائق بالنسبة لك يمنعك من ممارسة هوايتك، ولكن عليك بإحضار ورقة وقلم وابدأ في رسم أشياء حتى إن لم تحمل معنى.

تعرف على امكانياتك حول تلك الهواية، وابدأ في تطويرها بدقة، تعلم طريقة الرسم مثلًا من على الإنترنت، وقم بالتجربة وسوف تتحسن مع الوقت، وإن استطعت يمكنك حضور حصص تدريبية مدفوعة لتعلم الرسم بطرق احترافية من قِبَل متخصصين.

فلا أحد قد ولد موهوبًا ويجيد موهبته من أول مره، بل أن التكرار والإصرار على تنمية تلك الهواية، هو السبب في الوصول إلى درجة الاحتراف.

اقرأ أيضًا: كيف تصبح شخص مبادر؟ أهم سمات الشخصية المبادرة.

اكتشف نفسك طوال الوقت

يجب أن تأخذ في عين الاعتبار أن اكتشاف القدرات لا يكون في العادة عن طريق العيش عمراً طويلا، بل عن طريق السعي الدائم لاكتشاف الذات؛ فمعظم الأشخاص الناجحين يقومون باكتشاف قدراتهم منذ فترة الشباب أو الطفولة، أما البعض الآخر فيظل طيلة حياته حتى يموت دون معرفة السبب من وجوده بالحياة.

واكتشاف الذات مرتبط ارتباط وثيق بالتجربة، فالتجربة هي التي توضح وتبين كمائن كل شخص، ومدى قدرته على فعل الأشياء، فلا يمكنك عزيزي القارئ أن تكتشف قدراتك الداخلية دون أن تقوم بتجربة الجديد، فإذا كنت تحب الجيتار ولم تحمل واحداً يوماً وتحاول العزف عليه فكيف ستصبح عازفاً موهوبًا، وكيف تعلم أنك موهوب به من الأساس؟!

لا تدع الخوف يسيطر عليك!

إذا تأملت حولك ستجد أن السبب الرئيسي وراء عدم تقدمك خطوة للأمام هو الخوف، نعم فالخوف من الفشل، كالشبح يقضي على صاحبه ويعكر عليه صفو حياته.

ولكن لا تقلق فأي انسان في بداية حياته قد يحل عليه بعض الأوقات التي يشعر فيها بالخوف من التجربة والتقدم للأمام، ولكن الأشخاص الذين نجحوا في حياتهم هم من تغلبوا على ذلك الخوف في مرحلة من المراحل، لذا فعليك بأن تمتلك الشجاعة قدر المستطاع كي تواجه فكرة الفشل، فلا تجعلها عائقاً يمنعك عن التجربة.

فتقدم للأمام ولا تظل طيلة حياتك جالسًا بالخلف، خوفًا من القيام باتخاذ القرارات الخاصة بك، وتحمل المسئولية، جرب وافشل، وقم بالتجربة مرة أخرى ولا تخشى الفشل، حتى تصل لما تحب وما تريد أن تحققه، فالخوف سوف يدفن مواهبك وقدراتك معك، لذا فعليك بإنقاذها قبل أن تخسرها، فلتبدأ بالسعي لاكتشاف مواهبك وقدراتك الدفينة!

الوسوم

إسراء أبو وردة

كاتبة ومحررة صحفية؛ لى مقالات وكتابات عديدة، اسعى دائماً لتقديم محتوى يفيد القرَّاء، وأطمح من خلاله تقديم النصائح والارشادات التي تساعدكم للارتقاء بعملكم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
);
إغلاق
إغلاق