نصائح مهنية

كيفية عرض مشروع على مستثمر بطريقة احترافية

كيفية عرض مشروع على مستثمر بطريقة احترافية من الأمور التي لا بُد من معرفتها تمام المعرفة لأي شخص يسعى إلى طرح فكرة مشروعه على أي مستثمر ويرغب جديًا في الحصول على موافقة لتنفيذها، ومن المُسلَّم به أن الذكاء والفطنة واللباقة والجدية في طرح فكرة المشروع هي مفتاح قبولها؛ ولكن إلى جانب ذلك؛ أشار الخبراء إلى أنه يُوجد بعض الإرشادات والنصائح التي يجب الإلمام بها أيضًا؛ لتقديم فكرة مشروع متكاملة الأركان وضمان الموافقة عليها، وفي هذا الإطار؛ سوف تتناول السطور التالية على موقع Kick Career طرحًا شاملًا لطرق عرض المشروعات على المستثمرين باحترافية.

كيفية عرض مشروع على مستثمر بطريقة احترافية

المستثمر- Sponsor يُعد أحد أهم أطراف تنفيذ المشروع وخروجه من حيز التفكير على الورق إلى حيز التنفيذ على أرض الواقع؛ ولا سيما أن تأمين الجانب المادي للإنفاق على المشروع هو أساس وقوام قيام هذا المشروع ومن أهم عوامل نجاحه جنبًا إلى جنب مع الفكرة المميزة والناجحة.

وهناك حقيقة واقعة يعلمها أي مستثمر على دراية بالاحصائات العالمية؛ ألا وهي أن نسبة المشاريع التي تكلل بالنجاح لا تتعدى الـ 35% من جملة المشاريع قيد التنفيذ طبقاً لما جاء بـ معهد إدارة المشاريع PMI ، لذا فعليك أن تقدم الدلائل الملموسة التي توضح للمستثمر تماما الوضوع أنك بصدد عرض مشروع ناجح يقدم فائدة ملموسة وحقيقية للمستثمر.

من أجل ذلك، نبدأ الحديث عن أهم النصائح التي قد أكد عليها الخبراء فيما يخص اقتناص موافقة المستثمر على فكرة المشروع، فهي تشمل ما يلي:

طرح معلومات عن مُقدم الفكرة

لا بُد أن يقوم صاحب فكرة المشروع بالتحدث عن نفسه أولًا عبر تقديم نفسه للمستثمر بعبارات مختصرة يُركز من خلالها على أهم ما يربطه بفكرة هذا المشروع من مؤهلات دراسية أو خبرات عمل أو غيرهم من المعلومات الأخرى التي سوف يكون المستثمر بالطبع لديه رغبة في معرفتها، ولا بُد أن يًُصاحب ذلك قدرًا من الثقة بالنفس المُنَزَّهة من الغرور أو التعالي.

طرح معلومات عن فكرة المشروع

بعد التمهيد المبدئي وطرح المعلومات عن صاحب الفكرة؛ فإن الخطوة التي تلي ذلك مباشرةً؛ لا بُد أن تحمل ما يكفي من معلومات وتوضيحات عن فكرة هذا المشروع، ويمكن أن يتم ذلك وفق نِقَاط مُحددة هي:

  • توضيح الفكرة الرئيسة للمشروع.
  • المشكلة التي سوف يحلها هذا المشروع، أو طبيعة المنتج أو الخدمة التي سوف يتم تقديمها للفئات المستهدفة.
  • المِيزة الإضافية التي سوف يأتي بها هذا المشروع خصوصًا إذا كانت فكرة المشروع موجودة مُسبقًا في السوق المحلي بالبلد التي سوف تستضيف هذا المشروع.
  • تقديم مثالّا حيًا على مشروعات انتهجت نفس نهج وخطة هذا المشروع، وتمكنت من تحقيق نجاح ملحوظ.

توضيح آلية تنفيذ المشروع

كم من أفكار المشروعات القوية لم ترَ النور؛ وذلك بسبب عدم التمكن من وضع آلية تنفيذ مناسبة وناجحة لها، وهذا يُعد سبب عزوف الكثير من المستثمرين عن قَبُول العديد من أفكار المشروعات حتى وإن كانت أفكار إبداعية وجديدة، ولتجنب ذلك يجب اتباع النصائح التالية:

  • يجب توضيح جميع الخطوات الخاصة بتنفيذ المشروع بدقة ووضوح شديد.
  • الاعتماد على خطط واستراتيجيات متطورة قد ثبت فعليًا نجاحها في مشروعات أخرى ناجحة.
  • التحلي بالواقعية إلى حد بعيد فيما يخص آلية التنفيذ، وعدم الاعتماد كليًا على أي خُطَّة أو آلية خيالية وغير مضمونة النجاح.
  • ربّما يكون من الجيد أن يكون هناك نسبة إبداع أو مجازفة فيما يخص طريقة تنفيذ المشروع؛ فلربما تكون عاملًا في ابتكار فكرة جديدة تكون هي سبب نجاح هذا المشروع، ولكن يجب ألّا يتخطى ذلك أكثر من 5 إلى 10 بالمائة من الخُطَّة العامة للتنفيذ؛ لكيلا يشعر المستثمر بالقلق فيما يخص استثمار أمواله بهذا المشروع.
  • الحماس والثقة والإيمان التام بفكرة المشروع ودراسته جيدًا، والإجابة على أي تساؤل يُوجهه المستثمر إلى صاحب الفكرة؛ من أهم العوامل المساعدة لقبول المستثمر أيضًا لفكرة المشروع.

الأرباح المتوقعة والخسارة المتوقعة أيضًا

دون شك؛ فإن أي مستثمر في سوق العمل؛ يكون شغله الشاغل هو الفائدة الربحية التي سوف يجنيها عبر المشروعات الاستثمارية خاصته، وذلك؛ فإنه إلى جانب التركيز على القيمة الفكرية والفائدة الخدمية من فكرة المشروع؛ لا بُد من توضيح مقدار الأرباح المتوقعة في ضوء دراسة الجدوى الخاصة بهذا المشروع، والجدول الزمني لجني تلك الأرباح أيضًا بمصداقية متناهية.

وهناك عبارة خاطئة يقع بها العديد من أصحاب أفكار المشروعات في أثناء عرضها على المستمر؛ وهو أن نسبة الخسائر المحتملة (0 %)، حيث إنه من غير الواقعي ألا يكون هناك نسبة خسائر محتملة للأرباح مهما كانت الفكرة قوية ومضمونة؛ وعلى هذا؛ لا بُد من أن يكون هناك واقعية ومصداقية أيضًا فيما يخص نسبة الخسائر المحتملة؛ حتى وإن كانت نسبة منخفضة إلا أنه لا بُد من طرحها في أثناء عرض فكرة المشروع على المستثمر.

قيمة رأس المال المطلوب للمشروع

لا بُد من الاعتماد على دراسة جدوى دقيقة وصحيحة حتى وإن تم الاعتماد هنا على بعض الخبراء في إعداد دراسات الجدوى؛ من أجل تحديد قيم الرأس المالي الصحيحة من أجل تمويل هذا المشروع وما سوف يحتاج إليه من مصروفات وإنفاق عبر كل مرحلة من المراحل خاصته، وما هو الهرم التسلسلي الخاص بمعدل ارتفاع قيمة أرباح هذا المشروع، وما هو الوقت المتوقع للبدء في جني الأرباح من المشروع أيضًا.

عدد الأيدي العاملة اللازمة للمشروع

لا يُمكن إقامة أي مشروع ناجح دون الاعتماد على الموظفين والعاملين والاستشاريين على اختلاف التخصصات والمؤهلات والخبرات وفقًا لمجال كل مشروع، ولذلك، يجب تحديد الحد الأدنى من العمالة اللازم توافرها مع انطلاقة هذا المشروع، والمهام التي سوف يكون كل فرد من أفراد العمل منوطًا بها في كل مرحلة، وما هو العدد الإضافي من العمال الذي سوف يكون مطلوب ضخه إلى صفوف العمل داخل المشروع في كل مرحلة جديدة من مراحل تحقيق أهداف هذا المشروع.

الخُطَّة التسويقية والاجتذابية للمشروع

لا بُد من توضيح كافة آليات الانتشار والوصول إلى المستهلكين أو الفئات المُحددة التي سوف يستهدفها هذا المشروع سواء خطط التسويق الإلكترونية أو خطط التسويق التقليدية، وأفكار الاجتذاب الاحترافي التي سوف يتم الاعتماد عليها في كل مرحلة من مراحل المشروع لجذب أكبر عدد ممكن من المستهلكين لخدمات أو منتجات هذا المشروع

كيف يعرض رواد الأعمال مشروعاتهم باحترافية؟

رواد الأعمال دائمًا ما يكون لهم آليات خاصة واحترافية ومتغيرة من فكرة مشروع إلى أخرى عند عرضها على المستثمرين؛ ولذلك؛ فقلّما نجد فكرة مشروع مُقدمة من رائد أعمال يتم رفضها، ومن أشهر الطرق والخطوات المدروسة والاحترافية والتي قد أكد عليها كبار الخبراء فيما يخص عرض أفكار المشروعات وإقناع المستثمرين بها عبر عروض التقديم، ما يلي:

طريقة نيكول جلاروس Nicole Glaros

في ضوء رؤية أفكار نيكولا جلاروس وهو مدير إنتاج منصة تيك ستارز TechStars، فإن العرض التقديمي الاحترافي لفكرة المشروع يجب أن يشتمل على ما يلي:

  • في البداية؛ يتم تجهيز شعار خاص بالمشروع، ووضعه في بداية العرض، مع سطر توضيحي واحد قصير مختصر ومعبر عن فكرة المشروع.
  • توضيح المشكلة التي يسعى المشروع إلى حلها.
  • توضيح الحل الذي سوف يُحققه المشروع لتلك المشكلة.
  • وضع شكل تصوري تجريبي لكافة أجزاء المشروع.
  • توضيح مقدار التسويق المطلوب وحجم المبيعات المتوقع.
  • توضيح حجم السوق، ومستوى المنافسة به.
  • حجم رأس المال المطلوب لتأسيس وانطلاقة المشروع، وحجم الإنفاق عبر المرحلة الأولى من المشروع أيضًا.
  • ما الذي سوف يجعل هذا المشروع مختلفًا وذو إضافة وفائدة أكبر لجذب المستهلك أو المستخدم والتفوق على المنافسين.
  • توضيح عدد أفراد فريق العمل المطلوبين من أجل تنفيذ هذا المشروع.
  • ما هي خُطَّة اجتذاب المستهلكين.
  • ما هي الخُطَّة الزمنية والجدول الزمني لتحقيق أهداف المشروع كاملة.
  • الاستناد إلى دراسات ونظريات اقتصادية وعملية موثوقة، من أجل تقدير قيمة الربح والأرقام المستقبلية المتوقعة من المشروع خلال مراحله المختلفة.
  • إتاحة الفرصة للمستثمر لتوجيه أي أسئلة إلى صاحب العرض التقديمي لفكرة المشروع.
  • وفي النهاية؛ يتم توضيح معلومات التواصل مع صاحب فكرة المشروع.

طريقة Steve Shlfman

هي أسلوب ومنهج مُقدم عبر شركة RRE Ventures الخاصة بالمشروعات الاستثمارية، وهو يُشبه أهداف الطريقة السابقة، ولكنه يختلف نوعًا في ترتيب أجزاء العرض التقديمي، على النحو التالي:

  • كتابة عنوان العرض التقديمي، مع توضيح معلومات وبيانات التواصل.
  • توضيح المشكلة الرئيسة التي تم من أجلها التوصل إلى فكرة المشروع.
  • توضيح الرؤية Mission والغاية الآنية والمستقبلية من تنفيذ هذا المشروع.
  • توضيح شكل وطبيعة الحل الخاص بهذه المشكلة، أو المنتج أو الخدمة التي تنزل بمنزلة حل المشكلة الخاصة بالمشروع.
  • توضيح حجم السوق، والتطرق إلى التوجهات السائدة والأكثر طلبًا في السوق في الوقت الحالي، والتي يطلق عليها البعض اسم (ترندات السوق).
  • توضيح خُطَّة تسويق وانتشار المشروع، والطرق الأكثر فاعلية التي سوف يتم من خلالها الوصول إلى الفئة المستهدفة من المستهلكين.
  • الطريقة التي سوف يتم من خلاها تحقيق الدخل والربح للمشروع.
  • توضيح خطوات ومراحل تنفيذ المشروع أي الخُطَّة والجدول الزمني الخاص بالتنفيذ.
  • توضيح خطط الاجتذاب البديلة للمستهلكين، مع توضيح أهداف كل مرحلة من مراحل المشروع.
  • التطرق بدقة ومصداقية إلى جميع الأرقام المستقبلية الخاصة بالمشروع سواء دَخْل أو أرباح أو نفقات أو خسائر.
  • توضيح عدد الأفراد والمدراء والمستشارين المطلوبين لتنفيذ هذا المشروع باحترافية.
  • أخيرًا؛ يتم توضيح حجم التمويل الخاص بالمشروع.
  • إتاحة الفرصة للمستثمر لطرح أي أسئلة.

في نهاية هذا الموضوع بعد التطرق إلى توضيح كيفية عرض مشروع على مستثمر بطريقة احترافية وأهم المهارات اللازمة لذلك وأساليب تقديم العروض التقديمية الخاصة بالمشروعات الجديدة على المستثمرين؛ تُجدر الإشارة إلى أن الكثير من الأفراد يميلون إلى استخدام طريقة Steve Shlfman؛ لأنها مبنية على إقناع المستثمر بفكرة المشروع أولًا ثم توضيح قيمة التمويل في النهاية، ولا سيما أن عرض قيمة مالية كبيرة مطلوبة للتمويل في بداية عرض الفكرة؛ قد تجعل المستثمر يعزف عن سماع باقي المعلومات عن فكرة المشروع.