التعلم والدراسةمجالات عمل تخصصية

شروط التقديم في التمريض العسكري بعد الثانوية

شروط التقديم في التمريض العسكري بعد الثانوية العامة من التخصصات التي يسعى إليها عدد كبير من الطلبة والطالبات الحاصلين على شهادة الثانوية العامة، ولا سيما أن مجال التمريض العسكري من المجالات التي بها مميزات دراسية وعملية لا حصر لها، وفي كل عام دراسي جديد؛ يتم توضيح أهم الشروط التي يجب توافرها في الطلاب من أجل قبولهم في معاهد التمريض الصحية العسكرية، وفي هذا السياق؛ فإن هذا المقال على موقع Kick Career سوف يُوضح بالتفصيل شروط التسجيل في التمريض العسكري بعد الحصول على الشهادة الثانوية وأهم مميزات وعيوب تلك الدراسة.

الفرق بين التمريض العسكري والتمريض العادي

بادئ ذي بدء؛ تُجدر الإشارة إلى أن مهنة التمريض في الأساس مهنة إنسانية في المقام الأول، ويجب على كل طالب قبل أن يُقرر الانضمام إلى هذا المجال أن يجد في نفسه القدرة على تحمل تلك المسؤولية الهامة التي قد لا تقل أهميتها عن أهمية مهام الطبيب.

أما الفرق بين كل من التمريض العسكري والتمريض العادي؛ فهو لا يشمل طبيعة المهنة؛ وإنما يشمل المسار الدراسي الذي يختاره الطالب؛ حيث أن التمريض العادي هو الذي يقوم الطالب به بالالتحاق بمعاهد أو كليات التمريض التابعة إلى وزارة التعليم العالي، في حين أن التمريض العسكري خاص بالطلاب الذين يلتحقون بالمعاهد الصحية التابعة إلى وزارة الدفاع والقوات المسلحة المصرية.

شروط التقديم في التمريض العسكري بعد الثانوية

تأتي شروط التقديم في المعاهد الصحية الخاصة بالتمريض العسكري للطلبة والطالبات على النحو التالي:

  • أن يكون الطالب أو الطالبة قد حصل على شهادة الثانوية العامة في تخصص علمي علوم، أو حصل على شهادة الثانوية الأزهرية الشعبة العلمية.
  • أن يكون الطالب قد اجتاز شهادة الثانوية العامة بمجموع لا يقل عن (60 %)، وأن يكون قد حصل في اللغة الإنجليزية على 70 % على الأقل من الدرجة الكُلية للمادة.
  • يجب أن يتراوح عُمر الطالب أو الطالبة بين 17 إلى 21 عام في شهر أكتوبر من عام التقديم.
  • من الشروط الأساسية أن يكون الطالب مصري الجنسية من أبوين مصريين، ولا يتم قبول الطلاب المصريين بالتجنيس.
  • من الضروري تقديم ما يُثبت تمتع الطالب بحسن السير والسلوك، وتقديم صحيفة حالة جنائية للطالب وولي الأمر.
  • تقديم إقرار يُثبت موافقة ولي الأمر على التحاق الابن أو الابنة بالقوات المسلحة المصرية.
  • لا يتم قبول الطلاب المتزوجين، كما لا يُسمح للطلاب بالزواج أيضًا طوال فترة الدراسة.
  • اجتياز الاختبارات المهارية والنفسية والسلوكية التي تضعها المعاهد الصحية العسكرية شرطًا أساسيًا للقبول بها.

المستندات المطلوبة للتقديم في التمريض العسكري

أما الأوراق والمستندات المطلوبة من أجل التقديم بمعاهد التمريض العسكري الصحية، فهي تشمل ما يلي:

  • كشف ببيان الدرجات الخاصة بالطالب في الشهادة الثانوية.
  • شهادة الميلاد الخاصة بالطالب مستخرجة بالكمبيوتر.
  • صورة من بطاقة الرقم القومي للطالب (إن وُجدت) + صورة من بطاقة الرقم القومي لولي الأمر.
  • صحيفة الحالة الجنائية (فيش وتشبيه) للطالب وولي أمره.
  • تقديم دمغات من نموذج 1 جند ونموذج 9 جند تطوع، وهي مطلب خاص بالذكور.
  • تقديم 8 أو 9 صور شخصية حديثة للطالب لم يمر عليها أكثر من 6 شهور، ويجب أن تكون بخلفية بيضاء.

أهم مميزات التمريض العسكري

يتساءل البعض؛ لماذا يُقبل عدد كبير من الطلاب على الالتحاق بالتمريض العسكري دونًا عن جميع مجالات الدراسة الأخرى، وفي هذا الصدد، أوضح الخبراء أهم مزايا التمريض العسكري على النحو التالي:

  • مدة الدراسة في المعاهد الصحية للتمريض العسكري تبلغ عامين فقط.
  • فور التخرج؛ يحصل الطالب على درجة الدبلوم الصحي، وهنا يحمل لقب (رقيب متطوع بالجيش) ليبدأ على الفور في ممارسة أولى مهام التمريض العسكري عمليًا.
  • بعد إنهاء مدة الدراسة بنجاح؛ يحصل الطالب فور التخرج على راتب شهري ثابت، وبعد أن يتقدم في الدرجات الوظيفية تباعًا، تبدأ قيمة هذا الراتب في الزيادة بشكل تدريجي أيضًا.
  • يضمن التمريض العسكري للطلاب الالتحاق بالعمل مباشرةً بعد التخرج، فضلًا عن أن كل طالب من حقه التمتع بكافة امتيازات أي شخص ينتمي إلى أفراد القوات المسلحة المصرية.
  • يحصل الطلاب والخريجين على حق التأمين الصحي والعلاج المجاني في أي من المستشفيات العسكرية، وينطبق ذلك على ذويهم أيضًا.
  • يتم الحصول على عضوية في أي من نوادي ضباط الصف بشكل مجاني.
  • يتم تأهيل الطلاب تأهيل محلي ودولي على مختلف فروع التمريض عبر البعثات العلمية والتدريبية التي يتم إرسالها لمختلف محافظات الدولة، ولمختلف الدول الخارجية أيضَا طوال فترة الدراسة والتدريب.

وتُجدر الإشارة إلى أن المناهج الدراسية التي يدرسها الطلاب في المعاهد الصحية الخاصة بالتمريض العسكري لا تقل في مستوى الجودة عن المناهج المستخدمة في هذا التخصص الدراسي بواسطة كليات ومعاهد التعليم العالي.

عيوب التمريض العسكرى

مهنة التمريض العسكري في حد ذاتها لا يشوبها أي عيوب تُذكر، ولكن هناك بعض الآراء التي ترى أن تك المهنة قد لا تكون مناسبة لبعض الطلاب وخصوصًا للفتيات، مثل:

  • يسقط حق الطالب في الالتحاق بكليات أو معاهد وزارة التعليم العالي؛ وهو أمر مُسلَّم به وطبيعي؛ لأن الطالب لن يكون في حاجة إلى مزيد من الدراسة؛ نظرًا إلى أنه سوف يدرس ثم يلتحق بالتدريب والعمل مباشرةً.
  • تتطلب مهنة التمريض (بصورة عامة وليس الأمر خاص بالتمريض بالقوات المسلحة) البقاء لأوقات طويلة جدًا خارج المنزل سواء أثناء الدراسة أو العمل، وهو أمر قد لا يتوافق مع تقاليد بعض الأسر المصرية.
  • كما أن عدم السماح للطلاب بالزواج خلال الفترة الدراسية قد يكون أمر غير مقبول لدى بعض الأسر فيما يخص الفتيات وخصوصًا في القُرى والأرياف المصرية وفي صعيد مصر.

التمريض العسكرى بعد الإعدادية

فيما سبق؛ كان من حق الطالب أن يقوم بالالتحاق بمدارس التمريض العسكري الثانوية بعد الحصول على الشهادة الإعدادية وبتنسيق يختلف من محافظة إلى أخرى؛ ولكن أعلنت وزارة الدفاع المصرية في وقت سابق؛ أن مدارس التمريض العسكري الثانوية قد تم اتخاذ قرار بغلقها في جميع المحافظات منذ عام 2015م، وأصبح المتاح فقط هو الالتحاق بتمريض المعاهد العسكرية بعد الحصول على الثانوية.

وقد تم إتخاذ هذا القرار نظرًا إلى سعى القوات المسلحة إلى أن يكون كل الممرضين العسكريين على نفس الدرجة من المهارة والخبرة الدراسية والعلمية، والتي بالطبع تختلف كثيرًا في مدارس التمريض الثانوية عنها بالمعاهد الصحية العسكرية.

وفي النهاية؛ لا بُد من التأكيد على أن مهنة التمريض من أسمى المهن الإنسانية التي تحتاج إلى الإتقان والمهارة والإنسانية وحفظ أسرار المرضى في نفس الوقت، ولذلك، قبل النظر إلى الشروط الدراسية والبدنية الخاصة بالالتحاق بمهنة التمريض، من الضروري التأكد أولًا من قدرة الطالب على الوفاء بمهام تلك المهنة بأمانة تامة.

الوسوم

ياسمين السيد

كاتبة ومحررة بموقع كيك كارير، أحب القراءة وأعشق البحث العلمي، وأؤمن بأن التدوين وسيلة رائعة لتقديم محتوى مُميز يُثري درجة الوعي والمعرفة في الأوساط العربية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
);
إغلاق
إغلاق