المستشار المهنيمقابلات العمل

إرسال رسالة شكر بعد المقابلة الشخصية

إرسال رسالة شكر بعد المقابلة الشخصية ، كل شخص يطمح في الحصول على وظيفة مرموقة يجب أن يتحلى بإتقان فن اقتناص فرص العمل، حيث أنه يوجد عدد كبير من الإجراءات التي يجب على كل طالب وظيفة أن يحرص عليها سواء قبل إجراء مقابلة العمل، أثناء ذلك، أو بعد الانتهاء أيضًا من هذه المقابلة.

وقد تطرقنا في الكثير من المقالات السابقة على موقع Kick Career إلى طريقة كتابة السيرة الذاتية، وطريقة اجتياز مقابلات التوظيف بنجاح، واليوم سوف نتعرف على اجراء هام يميزك عن اقرانك من المتقدمين إلى الوظيفة، ألا وهو إرسال رسالة شكر بعد الانتهاء من مقابلة العمل، والطريقة المثلى لفعل ذلك.

إرسال رسالة شكر بعد المقابلة الشخصية

إرسال رسالة شكر بعد إجراء مقابلة التوظيف من شأنه أن ينقل إلى صاحب العمل الكثير من العلامات الإيجابية، أولها هو احترافية المتقدم إلى الوظيفة في التعامل، كما سيترك العلامة والأثر المطلوب الذي قد يعطيه الأفضلية حين يتساوى مع أحد المنافسين، والأهم هو توضيح مدى تمسكه بهذه الوظيفة، وتمتعه بقدر عالي من المهنية.

ويجب أن تتضمن رسالة الشكر بعض المواصفات والنقاط المُحددة ، وهو ما سنوضحة من خلال الفقرات القادمة، ثم يليها نماذج لرسالات شكر يمكن الإستعانة بها لتكتب رسالتك الخاصة بعد المقابلة الشخصية…

1- إرسلها في أقرب وقت

يجب أن تحاول أن يكون موعد إرسال رسالة الشكر بعد يوم أو يومين على الأكثر من إجراء مقابلة العمل؛ حيث أن التأخير أكثر من ذلك سوف يُفقدك الهدف من إرسالها؛ وهو ترك التأثير الإيجابي لدى صاحب العمل، وإعطاءه شعور باهتمامك بالوظيفة.

2- اختيار الوسيلة المناسبة

يمكنك أن تقوم بإرسال رسالة الشكر بالطريقة المناسبة لك ولمؤسسة التوظيف؛ سواء من خلال رسالة عبر البريد الإلكتروني، أو من خلال خدمة الرسائل عبر لينكدإن، أو الخطاب النصي (وإن كان قد تقادم بعض الشئ، إلا أنه مازال البعض يلجأون إلى هذه الوسيلة).

أما لاستخدام المكالمة الهاتفية، فعليك أولاً الإطلاع على طرق المتابعة بعد المقابلة الشخصية.

3- اظهر اهتمامك بالوظيفة

أما فيما يخص محتوى الرسالة، فيجب أن يتضمن بالطبع توجيه الشكر إلى مؤسسة العمل ككل ولمن قام بإجراء مقابلة العمل معك، ثم تقوم بشكل مُختصر بالتحدث عن اهتمامك بالالتحاق بالعمل داخل هذه المؤسسة لأنك على ثقة من قدرتك على دفع مسيرة العمل إلى النجاح والتميز بها.

ولكن يجب أن يكون ذلك دون إسهاب حتى لا يشعر صاحب العمل بأن الغرض من إرسال هذه الرسالة ليس الشكر وإنما من أجل تعديد مميزاتك وقدراتك مرة أخرى.

4- رسالة بلا أخطاء

عندما تقوم بكتابة رسالة الشكر؛ يجب أن تعطيها نفس درجة الاهتمام التي تكتب بها السيرة الذاتية الخاصة بك؛ وضع في اعتبارك أن هذه الرسالة هي آخر ما سوف يطلع عليه صاحب العمل أو مسؤول التوظيف قبل أن يتخذ قرار التوظيف أو الرفض.

وبالتالي يجب أن تحرص على أن تكون الرسالة خالية تمامًا من الأخطاء الكتابية الإملائية أو المطبعية؛ خصوصًا إذا كنت تستخدم لغة غير اللغة الأم (مثال: اللغة الإنجليزية) ، ويجب أن تكون الرسالة ذات تناسق وخط واضح وتسلسل منطقي في الأفكار المطروحة بها.

5- اسأل عن الخطوة التالية بطريقة غير مباشرة

يمكنك أن تقوم بطرح بعض الأسئلة أثناء كتابة رسالة الشكر بطريقة غير مباشرة، ولكن بشرط ألا تكون قد طرحت هذا السؤال من قبل بنهاية المقابلة الشخصية؛ وعلى سبيل المثال يمكنك أن تبدي تحمسك من أجل الخطوة التالية لعملية التوظيف، وعن الموعد المُحتمل لسماع الرد من الشركة وطريقة متابعة طلب الوظيفة وهكذا.

6- إنهاء الرسالة بصورة صحيحة

في نهاية رسالتك؛ قم بتوجيه الشكر مرة أخرى لمن أجرى معك مقابلة العمل وأنك سعيد لإتاحة تلك الفرصة لك، والوقت الذي قضاه في إجراء هذه المقابلة معك، وأنك تود أن تتمكن مؤسسة العمل من الوصول إلى الموظف الذي يستحق هذه الوظيفة عن جدارة والذي يمكنه أن يُساعد الشركة على تحقيق طموحها وأهدافها.

وفي هذا الجزء تحديدًا، لا تذكر (بشكل مُباشر أو غير مُباشر) أنك الأفضل والأكثر ملائمة لهذه الوظيفة، بل دعه الآن بعد أن أجري مقابلة العمل معك وقرأ رسالة الشكر أن يُقرر هو اختيارك لهذه الوظيفة.

نماذج رسالة شكر بعد المقابلة الشخصية بالانجليزي والعربي

إليكم أولاً نموذجين لخطاب الشكر بعد المقابلة الشخصية باللغة الإنجليزية…

نموذج رسالة الشكر الأول:

نموذج رسالة الشكر 1

نموذج رسالة الشكر الثاني:

نموذج رسالة الشكر 2

وللمزيد من خطابات الشكر باللغة الإنجليزية، يمكنكم الوصول إليها من خلال هذا الرابط

نموذج رسالة الشكر بعد مقابلة التوظيف باللغة العربية

عزيزي السيد / ـــــ

خالص امتناني وشكري على إتاحة الفرصة لي لإجراء مقابلة التوظيف معي وترشيحي لشغل هذا المنصب الوظيفي الهام والمؤثر بالشركة، وإنني على ثقة أن ما أملكه من خبرات ومؤهلات ومهارات سوف يجعلني إضافة قيمة للشركة.

وبوجه عام إنني آمل أن تتمكن الشركة من اختيار الموظف المناسب للالتحاق بهذه الوظيفة من أجل تحقيق الصالح العام للمؤسسة.

ولقد كان من دواعي سروري تشرفي بلقائك وإجراء المقابلة معك، وأتمنى السماع منكم قريبًا.

خالص تحياتي لشخصكم الكريم ولمؤسسة العمل.

الوسوم

ياسمين السيد

كاتبة ومحررة بموقع كيك كارير، أحب القراءة وأعشق البحث العلمي، وأؤمن بأن التدوين وسيلة رائعة لتقديم محتوى مُميز يُثري درجة الوعي والمعرفة في الأوساط العربية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
);
إغلاق