شخصيات ملهمة

أورسولا بيرنز – امراة إلى قمة شركة زيروكس

أورسولا بيرنز هي واحدة من أهم الشخصيات النسائية الناجحة في مسيرتها العملية والتي سوف يُسجل التاريخ اسمها بحروفٍ من نور؛ حيث تمكنت هذه المرأة من خلال العمل والاجتهاد والصبر والجهد المتواصل من أن تتربع على عرش العديد من المناصب المهمة والتي جعلتها نموذجًا يُحتذى به في عالم القيادة الناجحة وريادة الأعمال، وفيما يلي عبر موقع Kick Career سوف يتم التطرق إلى أهم المحطات في حياة أورسولا بيرنز وكيف تمكنت من الوصول إلى قمة شركة زيروكس والمناصب التي قد شغلتها أيضًا طوال حياتها بالتفصيل.

نشأة وحياة أورسولا بيرنز

لقد وُلدت سيدة الأعمال أمريكية الجنسية أورسولا بيرنز Ursula Burns في ولاية نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية وذلك في 20 سبتمبر من عام 1958م، وهي تنتمي إلى عرق الأمريكيون الأفارقة أصحاب البَشَرَة السمراء، ولقد تولت والدتها العزباء تربيتها ورعايتها منذ الصغر حيث كانت تعول 3 أبناء منهم أورسولا.

والتحقت أورسولا بمدرسة ثانوية كاثوليكية للإناث في نيويورك وعملت والدتها في العديد من المهن؛ حيث كانت تدير مركز رعاية منزلية نهارًا وتعمل في الكي والنظيف ليلًا لتوفر لها نفقات الدراسة، ولقد كانت أورسولا متفوقة في دراستها خصوصًا في مادة الرياضيات، وواصلت تعليمها حتى تمكنت من الحصول على درجة البكالوريوس في تخصص (الهندسة الميكانيكية) في عام 1980م من كلية تاندون الهندسية بجامعة نيويورك.

بعد عام واحد من الحصول على البكالوريوس؛ تمكنت أورسولا بيرنز من الحصول على درجة الماجستير في تخصص الهندسة الميكانيكية أيضًا من جامعة كولومبيا، وتلى ذلك حصولها على العديد من الدرجات العلمية الفخرية الأخرى من العديد من الجامعات وأشهرها جامعة نيويورك، جامعة بنسلفانيا، جامعة جورجتاون، معهد روشستر للتكنولوجيا، وغيرهم، حيث حصلت على درجة الدكتوراه الفخرية في عام 2012م

تزوجت أورسولا بيرنز من السيد Lloyd Bean الذي كان يعمل مهندسًا أيضًا في مؤسسة زيروكس، ومنذ عام 1988م إلى أن وافته المنية في عام 2019م، وأنجبت ابنها الأول Malcolm Bean في عام 1989م، وأنجبت ابنتها Melissa Bean في عام 1992م.

رحلة أورسولا بيرنز إلى قمة شركة زيروكس

إن شركة زيروكس Xerox؛ هي واحدة من أشهر الشركات الأمريكية المتخصصة في إنتاج البرمجيات وتقنية المعلومات وإنتاج الطابعات وتقديم مختلف خِدْمَات ومنتجات المستندات الرقمية والمطبوعة على مستوى العالم، ويُعد العمل في هذه المؤسسة العريقة دائمًا حلم يُراود عدد هائل من المهندسين والمبرمجين.

وقد التحقت أورسولا بيرنز بمؤسسة زيروكس في البداية كمتدربة صيفية وذلك في عام 1980م، من خلال برنامج الشركة الهندسي للدراسات العليا للأقليات؛ ولقد كان هذا البرنامَج يُقدم لها جزءًا من نفقاتها الدراسية، وبعد أن حصلت على الماجستير في عام 1981م؛ انضمت إلى شركة زيروكس؛ ولكن كموظف بدوام كامل ونظرًا إلى تميزها ومهارتها كان هناك اعتماد كبير عليها خلال وقت قصير فيما يخص تطوير منتجات الشركة.

ومنذ عام 1992م؛ أصبحت تتدرج في المناصب والوظائف المهمة داخل الشركة إلى أن أصبحت في عام 2000م نائب الرئيس الأول للخدمات الاستراتيجية بالشركة، وعبر هذا المنصب أصبحت أورسولا مُشرفًا على عمليات الإنتاج، وهذا الأمر قد ساعدها في توسيع دائرة قيادتها وخبرتها الفائقة في البحث العلمي، وتطوير المنتجات، والتسويق، والتسليم.

لقد كان تميز أورسولا بيرنز سواء على المستوى العلمي البحثي التطويري أو المستوى الإداري ملحوظًا في مؤسسة زيروكس؛ ولقد كانت فعليُا عامل مُساعد في تطوير الشركة ورفع مكانتها إلى حدٍ بعيد.

وفي هذا الصدد؛ تم اختيار هذه المرأة المتميزة لتكون رئيس شركة زيروكس في عام 2007م، ثم تم تعيينها في منصب الرئيس التنفيذي في الشركة؛ إلى أن تم اختيارها في عام 2010م؛ لتكون رئيس مجلس إدارة زيروكس.

بعدما تولت أورسولا هذا المنصب؛ أخذت تعمل وتكافح من أجل تحسين وضع الشركة على الرغم من مشكلة انخفاض الإيرادات التي كانت تعاني منها الشركة حينذاك، وحولت تركيز أعمال الشركة من تقديم المنتجات البرمجية إلى تقديم الخِدْمَات، وأشرفت إثر ذلك في الاستحواذ على شركة Affiliated Computer Services لتكون واحدة من شركات مؤسسة زيروكس، ولكنها لم تتمكن من تحقيق هدفها الأساسي في إنعاش وتطوير الشركة.

وفي عام 2016م؛ قادت عملية انفصال الشركة إلى شركتين مستقلتين هي شركة زيروكس وشركة كوندنت، وانتهت هذه الصفقة كليًا في عام 2017م؛ وفي هذه الأثناء قامت أورسولا بتقديم استقالتها من منصب المدير التنفيذي للشركة في عام 2016م، وفي العام التالي؛ قدمت استقالتها أيضًا من منصب رئيس مجلس إدارة الشركة.

انجازات وأحداث مهمة في مسيرة أورسولا بيرنز

لقد تمكنت أورسولا بيرنز خلال حياتها المهنية التي بدأت مبكرًا من أن تمر بالعديد من الأحداث المهمة والمؤثرة في هذه المسيرة المهنية العامرة بالإنجازات، مثل:

  • التقت الرئيس الأمريكي السابق (باراك أوباما) في عام 2009م ولقد اختارها أوباما للمساعدة في قيادة تحالف تعليم العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات (STEM) الذي يضم العديد من المنظمات والمؤسسات التي تسعى إلى تحسين أداء ومشاركة الطلاب في هذه المجالات العلمية.
  • كانت عضوًا في مجلس الصادرات الخاص بالتجارة الخارجية والمسؤول عن تقديم المشورة إلى الرئيس فيما يخص الصادرات الخارجية منذ عام 2010م وحتى عام 2016م، ولقد ترأست اللجنة في عام 2015-2016م.
  • عملت أورسولا في العديد من مجالس إدارات الشركات المرموقة، ومنها: شركة Exxon Mobil، وشركة Uber.
  • كما التحقت بالعمل في شركة اتصالات أخرى وهي شركة VEON وَعُيِّنَتْ رئيس تنفيذي لها في عام 2017م، وفي عام 2018 أصبحت أيضًا رئيس مجلس إدارة الشركة؛ ولكنها قامت بـِ تقديم استقالتها من المنصبين في عام 2020م
  • مؤخرًا وتحديدًا في 15 يونيو من العام الجاري 2021م؛ نشرت أورسولا بيرنز مذكراتها التي حملت عنوان (Where You Are Is Not Who You Are).

حقائق عن أورسولا بيرنز

إن الذكاء وحب العمل والجهد والمثابرة والفطنة أيضًا؛ كانت هي الفيصل في الوصول إلى هذا القدر الهائل من الإنجازات في حياة أورسولا بيرنز، وهذا ما جعلها قدوة ونموذج يُحتذى به للنجاح في الحياة العملية، ومن أهم الحقائق غير المسبوقة في حياة هذه المرأة، ما يلي:

  • هي أول امرأة سوداء تتولى منصب رئيس مجلس الإدارة في شركة زيروكس.
  • وهي أول امرأة سوداء أيضًا تشغل منصب رئيس مجلس إدارة واحدة من الشركات التي تأتي ضمن أكبر 500 شركة في الولايات المتحدة الأمريكية من حيث إجمالي الإيرادات، حيث تعرف هذه القائمة باسم قائمة فورتشن 500 ( Fortune 500) السنوية.
  • هي أول امرأة تخلف امرأة أخرى في منصب رئيس مجلس إدارة شركة زيروكس.
  • تم اختيار أورسولا بيرنز عام 2014م لتكون في المركز 22 ضمن قائمة النساء الأقوى في العالم في تصنيف أعدته مجلة فوربس.

ختامًا؛ وبعض استعراض قصة حياة أورسولا بيرنز والمسيرة المهنية الطويلة التي قد تكللت بالنجاح؛ فإنه لا مجال للشك بأن الاجتهاد والإخلاص في العمل هو السبيل الأيسر لتحقيق النجاح.

المصدر: موقع Britannica

ياسمين السيد

كاتبة ومحررة بموقع كيك كارير، أحب القراءة وأعشق البحث العلمي، وأؤمن بأن التدوين وسيلة رائعة لتقديم محتوى مُميز يُثري درجة الوعي والمعرفة في الأوساط العربية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
);
error: هذا المحتوى محمي !!