المستشار المهني

أهم وظائف تخصص السياحة والفنادق

أهم وظائف تخصص السياحة والفنادق تأتي ضمن أكبر الاهتمامات وأهم المعلومات التي تُساعد الطلاب في مرحلة الثانوية العامة الراغبين في الالتحاق بتخصص السياحة والفنادق عند بَدْء الدراسة الجامعية، أو الطلاب الذين قد التحقوا بهذا التخصص فعليًا؛ وذلك لمعرفة ماهية فرص العمل وطبيعة المهن التي يُمكنهم إمتهانها بعد إنهاء مرحلة الدراسة الأكاديمية، ولا سيما أن تخصص السياحة والفنادق يُعد من التخصصات متعددة الفروع، والتي أصبحت معظم الدول في حاجة إلى خريجيها بشكل كبير، وخصوصًا الدول التي تعتمد على النشاط السياحي بشكل رئيس في دخلها القومي، في هذا الإطار؛ سوف يتم فيما يلي توضيح أهم المعلومات عن تخصص ووظائف السياحة والفنادق بالتفصيل.

معلومات عن تخصص السياحة والفنادق

إن تخصص السياحة والفنادق هو التخصص المعني بتدريب الطلاب وتوطينهم على طريقة إدارة مختلف أنظمة وأنواع المشروعات السياحية والفندقية في كافة البلدان، ولا سيما أن السفر والسياحة تُعد حركة رائجة على مدار العام في كل مكان، الأمر الذي قد أدى إلى زيادة الحاجة إلى وجود العديد من المشروعات السياحية، والتي تتطلب بالطبع وجود خبرة في التعامل مع كافة الأنشطة السياحة سواء على المستوى الإداري أو الخدمي أو التسويقي، ومن هنا؛ قامت العديد من الجامعات بإنشاء كليات ومعاهد تدريس العلوم المتعلقة بالسياحة والفندقة، ومن أهم فروع تخصص السياحة والفنادق بالكليات والجامعات، ما يلي:

قسم إدارة الفنادق

من خلال هذا القسم؛ يقوم الطالب بدراسة كل ما يخص الخدمات الفندقية وإدارة جميع أنواع الفنادق الكبيرة والصغيرة فضلًا عن معرفة أهم معايير السلامة والتدابير الوقائية والإسعافات الأولية الواجب توافرها بالمكان، إلى جانب الاطّلاع على بعض العلوم المهمة مثل العلاقة بين البيئة والسياحة، وغيرهم، ويضم هذا القسم بعض الأقسام الفرعية الأخرى، مثل: (إدارة الفنادق الدولية، إدارة ضيافة الأعمال، تسويق الضيافة، إدارة التمويل الجماعي بالمشروعات السياحية).

قسم السياحة

يُساعد هذا القسم على تخريج دفعات من الطلاب المُلمين بجميع المهارات والمعلومات اللازمة للعمل في المجال السياحي، فضلًا عن معرفة الأسلوب الأمثل للتعامل مع العملاء، والتسويق للمشروعات السياحية وخدمة العملاء، مع التركيز على أسس وأخلاقيات العمل في المجال السياحي، ويضم قسم السياحة بعض من التخصصات الفرعية التي تشمل: (تخطيط وتنمية السياحة، السياحة والفنادق وإدارة الأحداث، سياحة وسفر الأعمال، تسويق المقصد السياحي).

قسم إدارة الطيران

عبر هذا القسم؛ يدرس الطالب أسس الضيافة في الطيران سواء الضيافة الجوية أو الضيافة الأرضية، حيث يكون الطالب عند التخرج مُلمًا بكل ما يخص مجال الطيران من علوم الضيافة وخدمات العملاء، ويضم هذا القسم بعض التخصصات الفرعية أيضًا، وهي: (تخصص خِدْمَات الطيران، تخصص إدارة المطار، مجال الضيافة الأرضية).

اقرأ عن: كيف تصبح طيار مدني

قسم إدارة التراث الثقافي

كما تضم كُلِّْيَة السياحة والفنادق أيضًا تخصص فرعي يحمل اسم (قسم إدارة التراث الثقافي)؛ حيث يدرس به الطالب أهم المعلومات حول التراث الثقافي والأماكن التراثية والتاريخية والسياحية والمتاحف وغيرهم مع دراسة كيفية إدارة تلك الأماكن والحفاظ عليها، وينبثق منه أيضًا بعض التخصصات الفرعية، وهي: (إدارة المتاحف، إدارة الوثائق الثقافية، إدارة المواقع الأثرية، إدارة الشؤون الثقافية والتراثية).

أهم وظائف تخصص السياحة والفنادق

مع نمو القطاع السياحي داخل الدول؛ ظهرت العديد من المهن ومجالات العمل التي يُمكن لخريجي كليات السياحة والفنادق الالتحاق بها، وتُجدر الإشارة إلى أن بعض هذه المهن معروفة لدى الجميع في حين أن هناك مهن ومجالات عمل أخرى يجهلها البعض بالرغم من أنها متناسبة كليًا مع خريجي هذا التخصص، وتأتي قائمة أهم وظائف ومجالات عمل خريجي تخصص سياحة وفنادق على النحو التالي:

العمل في الخِدْمَات الفندقية

يُمكن لخريجي كلية السياحة والفنادق الالتحاق بالعمل في الفنادق سواء الفنادق الدولية أو المحلية بمختلف أنواعها، وذلك من أجل القيام على جميع الخِدْمَات المنوط تقديمها من الفندق إلى النزلاء، والتي تبدأ من إدارة الفندق، والعلاقات العامة به وصولًا إلى الخِدْمَات العامة للنزلاء مثل العمل كموظفي استقبال أو العمل كَـ (شيف) أو نادل أو غيرها من المهن المتاحة داخل الفنادق.

العمل في المنتجعات السياحية

إن عمل خريج السياحة والفنادق لا يقتصر فقط على العمل في الفنادق؛ وإنّما يُناسبه العمل في كافة المشروعات السياحية كما هو الحال في المنتجعات السياحية؛ حيث يكون هناك اعتماد على من يحمل مؤهل أكاديمي سياحي في تنظيم وإدارة تلك المشروعات في ضوء ما يمتلكه من علم وخبرات في مجال العمل السياحي، فضلًا عن دوره في تحليل السوق السياحي العالمي من أجل الوصول إلى أفضل أنظمة إدارة وخطة تسويق المشروع السياحي.

مجال صحافة السفر

نظرًا إلى أن خريجي تخصص السياحة والفنادق هم أكثر الأشخاص قدرة على فهم وتحليل السوق السياحي وعلى رصد كافة التطورات والأحداث المطروحة على الساحة العالمية السياحية؛ فإنه يكون هناك اعتمادًا كبيرًا على توظيف خريجي هذا التخصص الأكاديمي في مهنة صِحافة السفر؛ لكي يكون قادر على متابعة وفهم الأخبار المتعلقة بالسياحة جميعها ومن ثم نقلها إلى القراء والمتابعين بدقة واحترافية.

العمل في مجال الطيران

هذا المجال مُتاح بنسبة أكبر لخريجي كلية سياحة وفنادق قسم إدارة الطيران؛ من أجل العمل في بعض المهن وعلى سبيل المثال؛ العمل في الضيافة الجوية أو الضيافة الأرضية أو غيرهم من المهن المعتمدة على التخصصية في فهم وإتقان مهارات خِدْمَات الضيافة والاستقبال والخدمات الفندقية المتعلقة بمجال الطيران.

العمل في شركات السياحة

شركات السياحة المعنية بتقديم أفضل عروض وتسهيلات السفر إلى الأفراد تجد ضالتها أيضًا في توظيف خريجي كليات السياحة والفنادق وخصوصًا ممن قد درسوا التخصصات السياحية بالجامعة؛ نظرًا إلى قدرتهم على توفير أفضل العروض والخطط السياحية للشركة وعروض الترحال أيضًا سواء للأفراد المحليين أو الدوليين.

العمل بالمطاعم والكافيهات

كما لا يقتصر التميز وامتلاك المهارة في جانب الضيافة وحسن الاستقبال والخدمات الفندقية على المشروعات السياحية فحسب؛ بل إن الأمر يمتد ليشمل العمل في نفس المهمة في المطاعم والمقاهي والكافيهات المنتشرة في كافة أرجاء الدول، سواء الكبيرة منها أو الصغيرة وفقًا لمستوى المهارة والخبرة التي يتمتع بها الموظف.

إقامة مشروع خاص

يُمكن لخريجي كليات السياحة والفنادق إقامة المشروعات الخاصة بهم سواء المشروعات الصغيرة أو المتوسطة والمتعلقة بمجال التخصص سواء إقامة مشروع سياحي متكامل، أو إقامة مشروع فندق محلي أو عالمي، أو إقامة مشروع مطاعم أو كافيهات وفقًا لرغبة الفرد والمهارات التي يتمتع بها وقدرته على إدارة أي من هذه المشروعات أيضًا بمهارة تضمن تحقيق النجاح المنشود.

العمل في الخارج

يجد الكثيرون من خريجي كلية السياحة والفنادق ضالتهم في الحصول على فرص العمل خارج حدود بلدانهم؛ حيث نجد أن البعض يُفضل السفر إلى مختلف دول منطقة الخليج للعمل في خِدْمَات السياحة والفندقة وغداة المشروعات السياحية بها، كما نجد أن البعض يُفضل السفر إلى مختلف دول أوروبا للعمل أيضًا في أي من مجالات العمل المتاحة لدارسي تخصصات السياحة والخدمات الفندقية في هذه البلدان.

العمل عبر الإنترنت

إن العمل عبر الإنترنت يُعد من مجالات العمل حديثة العهد نوعًا ما التي يُمكن لدارسي تخصص السياحة والفنادق العمل بها؛ سواء فيما يخص تحرير الأخبار المتعلقة بالمجال السياحي، أو إنشاء المحتوى الذي يُساعد المستخدم على فهم أسس ومهارات العمل في مجال السياحة والخدمات الفندقية والتسويق السياحي وأسس الإدارة الخاصة بالمشروعات السياحية وغيرهم من أفكار العمل الأخرى المتاحة لخريجي كليات السياحة والفنادق أون لاين عبر الإنترنت.

ياسمين السيد

كاتبة ومحررة بموقع كيك كارير، أحب القراءة وأعشق البحث العلمي، وأؤمن بأن التدوين وسيلة رائعة لتقديم محتوى مُميز يُثري درجة الوعي والمعرفة في الأوساط العربية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
);
error: هذا المحتوى محمي !!